نتائج البحث

7 أخطاء شائعة يرتكبها رواد الاعمال عليك تفاديها

منشور من طرف منصة المشتري على مايو 6, 2020
| 0

7 أخطاء شائعة يرتكبها رواد الاعمال عليك تفاديها

منصة المشتري 7 اخطاء يجب تجنبها لرواد الاعمال

تأسيس مشروع ناجح كأسعار الأسهم متقلب وملئ بالمفاجئات. ستواجهك مواقف تشعر فيها أنك انتهيت ولا تحتاج أي شيء لتضيفه،

ومواقف تتندم عليها بسبب انك لم تفعل ذلك الشي. احيانا ستكون بقمة سعادتك، لكن ساعات سيصيبك الأرق حتى طلوع الشمس.

في كوكب المغامرات والمخاطرات لتأسيس مشروع جديد, هناك سلاح مهم جدا خذه معك وهو أن ( الجميع يرتكبون اخطاءً , لكن الذي يتعلم من خطأه هو الذي سينجح فقط )

فغالبا بسبب قلة الخبرة وعدم وجود رصيد كافٍ من المعرفة يؤدي ذلك إلى الوقوع في المشاكل.

في هذا المقال سأذكر لك سبعة أخطاء يرتكبها رواد أعمال كثيرين بهدف مساعدتك في عدم الوقوع فيها . ف (السعيد من اتعظ بغيره , والشقي من اتعظ بنفسه )

 

1. بدون استراتيجية واضحة طويلة المدى

 

كيف ستأسس مشروع جديد من الصفر ؟ هل تخيلت شركتك كيف ستصبح في العشر السنوات القادمة ؟ ما هي أولوياتك ؟ ماذا سيكون نهج مشروعك ؟

اعلم انك اذا لم تخطط للنجاح فقد خططت للفشل , وعدم وجود خطة واضحة لمشروعك هو من أشهر الأخطاء المكررة لرواد الأعمال الناشئين.

ماذا يعني فشلك في بناء ساس قوي لمشروعك ؟ يعني أنك ستعاني مستقبلا عندما تقرر في توسيع نطاق مشروعك.

فان كانت لديك الهمة في بناء ساس قوي لمشروع ناجح وسليم من اول يوم عليك ان تأخذ نفس عميق و تجيب عن الاسئلة الاربعة التي ذكرتها.

ايضاً عليك أن تضع خطة طويلة المدى للسنوات القادمة, حيث ان المشروع الناجح مثل النخلة عليك ان تسقيها وتتابعها دائما حتى تثمر,

فإذا لم تفكر في تسويق وتطوير مشروعك الناشئ فانت بالتأكيد تنحدر نحو فشل مشروعك.

عمل خطة مستقبلية لمشروعك مملة وحاسمة نوعا ما , لكن كيف ستتصرف إذا توقفت مبيعاتك فجأة في العشرة الأشهر القادمة ؟

 

2 تخفيض كبير لقيمة منتجاتك

 

يعد قرار تسعير المنتجات من أصعب القرارات نظرا لتأثيره على المبيعات والأرباح وعلى الوضع التنافسي للشركة ,

ففي الايام الصعبة ستأتيك وساوس مثل إنك تحاول خفض اسعار المنتجات بهدف عرضها بسعر ادنى من سعر منافسيك وستشعر انك وجدت الحل الصحيح للمشكلة وتضمن أن المشروع يستمر معاك.

اياك وأن تفعل ذلك لأنه بعد فترة ستكتشف أن عرضك المغري ينتهي به المطاف وسط مصيدة تناقص العائدات عندها صعب يستمر مشروعك ولن تكسب ارباح محترمة.

لكن ممكن تعمل التكتيك هذا فقط في حالة انك تحسبها صح وتجري دراسة معمقة في السوق لكي تعرف كيف تضيف وتوازن تسعيرة منتجاتك مقابل المنافسين.

 

3 تحمل كل مهام الشركة

 

المبتدئ بالمشروع يريد أن يفعل كل شيء بمفرده وهذا شيء طبيعي ووارد , لكن كل ما سرعت من عملية توزيع المهام أشخاص آخرين كل ما استطعت أن تتفوق وتبدع بشكل ملحوظ .

عدم الرغبة في تعيين أو تفويض بعض المسؤوليات إلى أشخاص آخرين عند بدء مشروعك هو واحد من اخطر الاخطاء لرواد الأعمال

لأنه مسؤوليتك كرائد اعمال ان تحدد نقاط قوتك وضعفك ثم تستعين بناس متخصصة في مجالات ليست من اختصاصك ,

حتى لا تفقد تركيزك وابداعك في تخصصك وفي نفس الوقت سوف توفر وقت وجهد تستثمره في تنمية موظفيك ,

ثم فكر بإقامة جلسات تخطيط مع الفريق لأخذ آرائهم وهي طريقة رائعة لإشراك الفريق معك ومنحهم حصة في نجاح المشروع ينتج عنه عمل جماعي يساعد في تطوير مهاراتك الشخصية وديمومة مشروعك.

 

4 التعامل مع العملاء بعشوائية

 

ربما تأتي ايام تتوقف فيها المبيعات ويطفح عندك الكيل , اياك ان تقرر في بيع أي شيء بدون جودة , وإلاّ سوف تشعر بخيبة الأمل لأنك حتما ستعمل بدون مقابل.

اعمل على تحديد حد اقصى لخسارتك ، وانتبه من إهمال العملاء وذلك عن طريق انتقاء شركاء عمل لديهم خبرة و مهارات مهمة كمهارة التواصل الفعال والتعامل مع حل المشكلات,

فجودة الخدمات والمنتجات تعتبر واحدة من أهم الطرق التي تساعدك في إقناع المستهلكين على الشعور بالتقدير والثقة ,

كذلك حاول أن تقوم بإجراء شيكات ائتمان على جميع العملاء الجدد وكن واضحًا صريحًا بشأن الأسعار وشروط الدفع قبل العمل معهم ,

وركز على استراتيجيات التسويق الجذابة التي تستهدف جميع أنواع العملاء كوسائل التواصل الاجتماعي.

 

5 عدم طلب المساعدة المالية في الوقت المناسب

 

قبل ان تصل الى هذه المرحلة عليك في بداية انطلاقة مشروعك ان تدّخر جزء من السيولة للظروف الطارئة ولو من مالك الخاص وإياك أن تخلط بين مصاريف الشركة ومصاريفك الشخصية.

دائما يفشل الكثير من أصحاب المشاريع الناشئين في ادراك ان الشركات الناجحة غالبا ما تحتاج الى تمويل اضافي من اجل تحريك المشروع ,

وعدم التخطيط للمستقبل مالياً قد يؤدي الى حدوث مشكلة في التدفق النقدي غير متوقع ,

فوجود أموال متدفقة في المشروع من مصارف أخرى ستحميك من الأزمات المالية المتكررة مستقبلا.

خيارات تمويل يمكن أن تستعين بها :
– السحب على المكشوف – القرض البنكي- التمويل الجماعي – إقراض الند للند
– السلف النقدي- الملكية المشتركة

كل تمويل له سلبيات وإيجابيات ، وقليل من البحث والقراءة ستعرف ما تحتاج له في وضعك الحالي من مصادر تمويل تجعل شركتك تستيقظ مرة اخرى.

 

6 تجاهل الاهتمام بابتكار علامة تجارية

 

اربعة اشياء مهمة يجب أن تأخذها بعين الاعتبار لما تبدأ في مشروعك: اولاً كيفية نظرة الناس لمشروعك , ثانيا قيم اساسية تمشي عليها , ثالثا على ماذا تستند؟

بالإضافة إلى السبب الذي سيجعل عملائك يختارونك انت تحديدا دون غيرك

هذه المسائل تلقي الضوء في ايجاد فكرة عن علامتك التجارية فهي مهمة جدا لأنها ستولد تواصل عاطفي من الولاء والثقة مع عملائك.

خطوة تستحق شريك محترف _لو تقدر _ ليساعدك في استكشاف اهم خطوة لمستقبل مشروعك وهي إيجاد علامة تجارية ناجحة.

 

7 الافتقار إلى الذكاء العاطفي

 

قد يكون من الصعب أحيانا الابتعاد عن عملك الجديد ، ولكن إذا تركت عالم الأعمال والعالم العاطفي يتداخلان فأنت في ورطة كبيرة.

ان سر بناء علاقات تجارية جيدة هو تجسيد السلوكيات الإيجابية في المجالات الأربع من مهارات الذكاء العاطفي ( الوعي الشخصي ,وادارة الشخصية , والوعي الاجتماعي , وادارة العلاقات )

لا تتعاطف مع موظفيك المهملين أو مع منتج غير جيد لأنه إذا تركت عواطفك تخيم على حكمك ، فسينتهي بك الأمر إلى اتخاذ قرارات خاطئة تستند إلى العاطفة وهذا ليس جيدًا على الإطلاق.

من الممارسات الجيدة لكل صاحب عمل جديد أن يستشير ثم ينظر إلى الحقائق المُرة عند اتخاذ القرار ، وعليه أن يأخذ قدرًا ممكنًا من الوقت لموازنة إيجابيات وسلبيات القرار, ودائما في التأني السلامة وفي العجلة الندامة.

  • بحث متقدم

    0 SAR إلى 250,000,000 SAR

    More Search Options
  • إعادة تعيين كلمة المرور

  • Our Listings

  • Mortgage Calculator

مقارنة القوائم